الرئيسية / زراعة الشعر / كيفية تقليل المخاطر والآثار الجانبية بعد عملية زراعة الشعر
اكتب رسالتك واحصل على الاستشارة والسعر بالواتس اب
الأضرارالمتوقعة بعد عملية زراعة الشعر
تقليل المخاطر والآثار الجانبية بعد عملية زراعة الشعر

كيفية تقليل المخاطر والآثار الجانبية بعد عملية زراعة الشعر

عيادات المغربي لزراعة الشعر في مصر
افتح الصورة للحصول على الاستشارة والسعر من عيادات المغربي لزراعة الشعر في مصر

كيفية تقليل  المخاطر والآثار الجانبية بعد عملية زراعة الشعر

في الأشهر القليلة الأولى بعد عملية زراعة الشعر يمكن أن يكون هذا الوقت هو الأكثر إحباطا للشخص. فبعد إجراء عملية زراعة الشعر لا يحدث نمو جديد بين عشية وضحاها ولكن الشعر يستغرق بعض الوقت لينمو. في هذا المقال سوف تجد دليلك لتوقعات ونتائج عملية الزراعة ومناقشة الجدول الزمني لنمو الشعر بعد إجراء عملية زراعة الشعر النموذجية وكذلك تقليل المخاطر الناتجة عن الجراحة.

الأضرارالمتوقعة بعد عملية زراعة الشعر

هناك بعض الأشياء التي يجب أن تعرفها عن الأيام القليلة الأولى التي تلي إجراء عملية زراعة الشعر.

1– الشعور بألم وعدم راحة في المنطقة المانحة والمتلقية للشعر

كما هو الحال مع أي عملية جراحية من الشائع جدا أن تعاني من الألم وعدم الراحة خلال الأيام القليلة الأولى بعد عملية زراعة الشعر.

مركز Change Me Clinic لطب وجراحات التجميل
مركز Change Me Clinic لطب وجراحات التجميل

الألم عادة ما يكون طفيف ومتمركز في مواقع زراعة الشعر. في حالة الشفاء السلس يجب أن يهدأ الألم في غضون بضعة أيام. قد يستمر الشعور بالانزعاج وعدم الراحة لكن تدليك فروة الرأس يمكن أن يساعد في تسريع عملية الشفاء وتقليل الشعور بعدم الراحة. لكن يجب عليك التحدث مع الجراح قبل القيام بذلك.

2- نزيف المنطقة المانحة والمتلقية

عندما يتم عمل الشقوق الجراحية في فروة رأسك فإن النزيف في مواقع الزرع يكون شائع جدا.

 يمكنك توقع استمرار النزيف بشكل متقطع لمدة أسبوعين تقريبا على الرغم من أنه يجب أن يكون طفيفا وليس مستمرا.

كما يجب أن يخبرك الجراح كيف يفضل التعامل مع النزيف. على الرغم من أنه من المعتاد القيام بالضغط الخفيف باستخدام قطعة قماش مبللة ونظيفة لمدة من 5 إلى 10 دقائق على مكان النزيف.

أما في حالة إذا استمر النزيف بعد الضغط بقطعة القماش عليه أو إذا كانت كمية النزيف مفرطة فيجب عليك الاتصال بالجراح.

  • تورم فروة الرأس وتورم الوجه

التورم في فروة الرأس من المخاطر المتوقعه بعد عملية زراعة الشعر ولكن قد لا تدرك أن تورم الوجه يمكن أن يحدث أيضا.

حيث يمكن أن يحدث التورم المعروف أيضا باسم الوذمة على الجبين وهو المكان الأكثر شيوعا وتحت العين وفوق جسر الأنف. 

ولكن في معظم الحالات يكون طفيف. من أجل تقليل التورم الذي تعاني منه هناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها وهي:

  1. ارفع رأسك أثناء النوم.
  2. ضع كيس ثلج على منطقة الوجه المتورمة.
  3. تدليك المنطقة المتورمة في الوجه.
  4. تجنب النشاط البدني المفرط.

إذا كان التورم يتداخل ويتعارض مع حياتك اليومية فعليك باستشارة الجراح. في الحالات القصوى والتي تكون نادرة قد يصف الجراح جرعة منخفضة من الستيرويد للحفاظ على التورم إلى الحد الأدنى.

  • جفاف وتقشر بصيلات الشعر

بمجرد توقف النزيف في الغالب وتقلص التورم من الطبيعي أن يعاني المريض من قشور في بصيلات الشعر الفردية التي تم زرعها.

يتم إزالة القشور عادة باستخدام مزيج من التدليك اللطيف وقطعة قماش مبللة على الرغم من أن الجراح الخاص بك سوف يوفر لك تعليمات مفصلة حول كيفية التعامل مع هذه القشور وكيفية التخلص منها. لذلك يجب على المريض الالتزام باتباع توصيات الطبيب.

أهم شيء هو عدم القيام بنزع القشرة بيدك لأن ذلك يمكن أن يؤدي إلى تلف بصيلات الشعر المزروعة وحتى إزاحتها من مكانها.

كيفية تقليل الآثار الجانبية بعد عملية زراعة الشعر

يقول الدكتور يتكين باير ما يلي : للحفاظ على الآثار الجانبية إلى الحد الأدنى بعد عملية زراعة الشعر هناك بعض الأشياء التي يجب أن تضعها في اعتبارك وهي:

أولا: تجنب التمرين لمدة ثلاثة أيام على الأقل بعد إجراء عملية زراعة الشعر. فيمكن للنشاط الزائد والسرعة الكبيرة أن تجعل النزيف أسوأ أو يبدأ من جديد إذا كان قد توقف سابقا. بالإضافة إلى زيادة التورم والانزعاج والشعور بعدم الراحة وقد يؤدي أيضا إلى طرد بصيلات الشعر المزروعة.

ثانيا: اتبع تعليمات الطبيب ما بعد إجراء العملية بالحرف.

وهذا يعني استكمال أي دورة من المضادات الحيوية أو المنشطات على النحو المنصوص عليه ورعاية مواقع زراعة الشعر كما هو محدد.

ثالثا: تجنب قص الشعر أو استخدام المنتجات غير الضرورية لبضعة أسابيع بعد إجراء عملية زراعة الشعر.

حيث يمكن أن تؤدي إضافة المواد الكيميائية إلى فروة رأسك بالإضافة إلى التهيج الذي يسببه قص الشعر إلى نتائج سيئة لعملية زراعة الشعر.

رابعا: قم بزيارة طبيبك للمتابعة بعد إجراء عملية زراعة الشعر كما هو مقرر.

لا يدرك العديد من المرضى أن هذه المتابعة بعد العملية مهمة للغاية من أجل دوام وطول عمر عملية زراعة الشعر. وذلك لأن الأطباء يمكنهم اكتشاف العلامات التي تدل على أي مشكلة قبل تقدمها.

مرحلة ما بعد الشفاء من عملية زراعة الشعر

نزيف المنطقة المانحة والمتلقية
مرحلة ما بعد الشفاء من عملية زراعة الشعر

بمجرد شفاء الشقوق الجراحية سيكون لديك فكرة أفضل عن كيفية حدوث نمو الشعر. لذلك دعونا نلقي نظرة على الفترات الأولية الثلاث لنمو الشعر بعد عملية زراعة الشعر.

كما يجب ملاحظة ذلك أن الشفاء ونمو الشعر سوف يختلف من فرد لآخر. الجدول الزمني أدناه هو مجرد تقدير وربما لا يكون قد مر به كل مريض خضع لعملية زراعة الشعر.

الأشهر 0 – 4: الفترة الخاملة

يمكن أن تكون الأشهر التي تبع عملية زراعة الشعر من أكثر الأشياء المحبطة.

حيث أنك قد قمت للتو بالخضوع لعملية مؤلمة ومكلفة فقط من أجل الحصول على هذا الشعر ثم بعد ذلك يسقط. لحسن الحظ هذه مرحلة مؤقتة وخطوة ضرورية لنمو الشعر الصحي.

مع البصيلات المزروعة حديثا في مكان الصلع سوف تواجه فروة رأسك صدمة مؤقتة.

 في معظم الحالات يؤدي ذلك إلى التورم والاحمرار وشفافية وضعف موقع الزراعة. في هذه المرحلة سوف يبقى الشعر المزروع في مكانه.

أفضل أسعار عمليات التجميل في العالم
أفضل أسعار عمليات التجميل في العالم

ومع ذلك عندما تبرز الصدمة سوف تعاني من تساقط الشعر في جميع أنحاء المنطقة المتلقية. 

عندما يحدث هذا سوف يعتمد على عملية الشفاء. على الرغم من ذلك عادة ما يحدث هذا في الأسابيع الثاني والثالث.

بمجرد سقوط الشعر تدخل البصيلات مرحلة كاملة من الراحة. هذا هو المعروف باسم التيلوجين في دورة نمو الشعر العادية وهو جزء طبيعي تماما من هذه العملية.

هذه المرحلة تدوم في أي مكان من بضعة أسابيع إلى بضعة أشهر وعند هذه النقطة ستظهر شعرات جديدة ويمكن أن تبدأ الدورة مرة أخرى.

الأشهر 4 – 8: الفترة الناشئة

قد وصلت اللحظة التي كنت تنتظر حدوثها أخيرا الشعر بدأ ينمو في المنطقة المتلقية.
في هذه المرحلة من العملية انتقلت بصيلاتك المزروعة من مرحلة تيلوجين إلى أناجين. هذه المرحلة من دورة نمو الشعر عندما يحدث النمو النشط للشعر.

في البداية ستكون هذه الشعيرات رقيقة بشكل خاص. إذا كنت قد خضعت لعملية زراعة شعر في مقدمة رأسك فتوقع أن يستغرق النمو وقتا أطول كلما كان الجلد أكثر سمكا.

سوف تعود على الأرجح إلى الجراح خلال هذا الإطار الزمني من أجل موعد المتابعة.

أما بالنسبة للموقع المانح ينبغي أن يتم شفاؤه بالكامل الآن. هذا يعني أن دورة نمو الشعر قد عادت إلى طبيعتها ولا يوجد دليل على عملية الزرع ما لم يكن لديك ندبات مرئية.

الأشهر 8 – 12: فترة النضج

تعرف المرحلة النهائية في عملية السنة الأولى بعد عملية زراعة الشعر باسم فترة النضج.
هذا هو الوقت الذي تصبح فيه الشعرات الرقيقة أكثر سمكا ويجب ملاحظة غالبية نمو الشعر بنسبة حوالي 75% إلى 80%.

خلال هذه الفترة قد تلاحظ أن الشعر الذي ينبت حديثا يكون منحني. هذا بسبب الندوب لكنه سوف يختفي مع مرور الوقت عندما تشفى بصيلات شعرك بشكل كامل.

في هذه المرحلة ينبغي أن يكون شعرك حوالي 3 بوصات في الطول وقادر على تصفيفه وقصه.

إقرأ أيضا:

*التفاصيل الكاملة* ما هي افضل مراكز زراعة الشعر فى مصر

زراعة الشعر في السعودية جدة و الرياض

12شهر وما بعدها

كما هو مذكور أعلاه سوف تختلف النتائج التي تراها السنة الثانية بعد عملية زراعة الشعر. بحلول 24 شهرا يجب أن تكون النتائج الكاملة مرئية وهذه هي النقطة التي يجب فيها التفكير في ضرورة إجراء جلسة زراعة أخرى.

بما أن شعرك المزروع الآن يجب أن يكون كاملا في دورة نمو الشعر الطبيعية يجب أن تتوقع فترة نمو إجمالي لمدة تصل إلى 3 سنوات. هذا هو الطول النموذجي لطور التنامي وبعدها يمر الشعر بالمراحل الأخرى الكتاجين والتيلوجين.

ماذا لو لم تحصل على النتائج التي كنت تبحث عنها؟

بالنسبة للعديد من الرجال والنساء يمكن لزراعة الشعر أن توفر لهم نتائج يمكن أن يفخروا بها. ومع ذلك هناك بعض الحالات التي لا تلبي فيها عملية زراعة الشعر توقعات المريض. 

ماذا يجب على المريض أن يفعل إذا حدث ذلك. هناك العديد من الحلول لذلك وهي:

  • الخضوع لجلسة زراعة شعر أخرى

اعتمادا على شدة خسارتك قد تحتاج إلى أكثر من جلسة زرع واحدة. عادة ما يناقش الجراح هذا قبل العملية الأولى لكنه أيضا من الممكن ألا يتم معرفة ذلك حتى تظهر النتائج الكاملة لعملية زراعة الشعر والتي عادة تكون بعد إجراء العملية بحوالي من 18 – 24 شهر.

إذا كنت راضيا بشكل عام عن النتائج ولكنك ترغب في حصولك على تغطية أكبر فهذا خيار شائع أيضا.

  • النظر في خيارات أخرى لاستعادة الشعر

في حين أن عملية زراعة الشعر هي خيار الاستعادة الأكثر شهرة لدى من يعاني من تساقط الشعر. فهناك خيارات استعادة للشعر أخرى متاحة جراحية وغير جراحية.

ربما لم تعجبك نتائج عملية زراعة الشعر أو كنت تفضل الخضوع لعملية أقل تدخل جراحي. مهما كان السبب لديك فقد قررت أن الخضوع لعملية أخرى لزراعة الشعر غير مناسبة لك. في هذه الحالة إليك الخيارات المتاحة لك:

  • تقليل فروة الرأس

على الرغم من أن تقليل فروة الرأس لا يقل عن عملية زراعة الشعر إلا أنه لا يزال خيارا مناسبا للأشخاص الذين خضعوا لعملية زراعة شعر في الماضي.

 تشمل العملية بشكل أساسي إزالة منطقة من فروة الرأس التي تأثرت بالصلع. بسبب مرونة الجلد فإن فروة الرأس المتبقية التي تكون صحية يتم تمديدها لتغطية الفجوة.

  • استعادة الشعر بالليزر

بالنسبة للأشخاص الذين لديهم فقدان الشعر أقل تقدما يمكن لاستعادة الشعر بالليزر أن تمد فروة رأسك بالتحفيز الذي تحتاجه لإعادة نمو الشعر.

باستخدام العلاج بالليزر منخفض المستوى تشتمل العملية على توزيع الفوتونات إلى المنطقة المصابة من فروة الرأس.

حيث يمكن للخلايا داخل المنطقة بعد ذلك استيعاب وامتصاص الفوتونات وتحسين صحتهم وجعل نمو الشعر من الممكن أن يحدث.

هذا هو خيار عظيم لأولئك الذين يعانون في المراحل الأولى من فقدان الشعر. يمكن إجراء ذلك في العيادة من قبل محترف أو في المنزل باستخدام خوذة أو مشط.

  • علاج السبب الأساسي

حتى في الأفراد الذين يشعرون بالرضا عن النتائج الأولية لعملية زراعة الشعر قد يجدون أنفسهم يشعرون بالإحباط مرة أخرى خلال من 5-10 سنوات. وذلك لأنه إذا لم يتم علاج السبب الرئيسي وراء تساقط الشعر فسوف تستمر الأعراض.

بطبيعة الحال فإن علاج السبب الأساسي ليس دائما أمرا بسيطا. في الواقع يمكن أن يكون الجزء الأكثر رعبا والمروع من العملية كلها. ومع ذلك فإن العمل الذي تقوم به سيكون ذا قيمة في النهاية.

يوصي الطبيب بالطرق العلاجية الطبيعية لأن هذه تفعل أكثر من تغطية المشكلة مثل روجين وبروبيشيا. مع العلاجات الطبيعية يمكنك مهاجمة سبب الصلع الديهدروتستوستيرون من الداخل وإيصاله إلى نهايته.

ولكن في الحالات الشديدة قد لا تتمكن هذه الطرق العلاجية من استعادة شعرك. ومع ذلك فإنه يمكن منع حدوث مزيد من فقدان الشعر بعد العلاج بهذه الأدوية.

تتضمن بعض الطرق العلاجية الموصى بها أكثر تغيير في النظام الغذائي واستخدام الزيوت والمستخلصات والأعشاب. ومع ذلك هناك العشرات من العلاجات الطبيعية التي يمكنك الاختيار من بينها.

إذا كنت تفكر في الخضوع لعملية زراعة الشعر فمن الجيد معرفة ما يجب توقعه قبل الخضوع لهذه العملية. شيء واحد يجب معرفته هو الجدول الزمني لنمو الشعر وما يمكن أن تتوقعه من حيث النتائج.

إقرأ أيضا:  انتفاخ الوجه بعد زراعة الشعر أسبابه وطرق التعامل معه

يجب عليك إجراء بحث شامل وحتى محاولة بعض الطرق الطبيعية لعلاج تساقط الشعر. قبل التفكير في الخضوع لعملية زراعة الشعر. كما يجب عليك استشارة الطبيب قبل الشروع في إجراء العملية وذلك من أجل الحفاظ على صحتك.

اكتب رسالتك واحصل على الاستشارة والسعر بالواتس اب

شاهد أيضاً

مراكز زراعة الشعر في مصر

*التفاصيل الكاملة* ما هي افضل مراكز زراعة الشعر فى مصر

افتح الصورة للحصول على الاستشارة والسعر من عيادات المغربي لزراعة الشعر في مصر زراعة الشعر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة والسعر بالواتس اب